يمكن تعريف عقدة التأليه الشخصي بأنها ذلك الإعتقاد الغير قابل للتغيير، والذي يخالج المصاب به تجاه أمر ما، بحيث يعتقد أنه على صواب مهما كانت الأدلة المخالفة لذلك. يرفض الشخص المصاب بعقدة التأليه الشخصي بأن يعترف بإحتمالية وقوعه بالخطأ، أو بفشله، حتى لو واجه الأدلة التي تبرهن ذلك، فهو شديد اليقين بوجهة نظره حتى لو وجد دليلاً

تجربة شركة Bellhops في تطبيق استقلالية الموظفين.

كيف تقود استقلالية الموظفين لمزيد من الإنتاجية في العمل.

هذه المقالة تحاول تحليل بيانات ملف الشفافية التي ينشرها دوماً فريق ملهم التطوعي.